عربي
Saturday 23rd of September 2017
code: 89086
زيارة الامام جعفر الصادق (عليه السلام)


زيارة الامام جعفر الصادق (عليه السلام) يزار باحدى الزيارات المشتركة لائمة البقيع (عليهم السلام):

1- الزيارة الاولى رواها الشيخ ابو القاسم جعفر بن قولوية في كامل الزيارات بسنده عن احدهم عليهم السلام قال : ( اذا اتيت القبور بالبقيع قبور الأئمة‌ فقف عندهم واجعل القبر بين يديك ) ، ‌ثم تقول:

« السلام عليكم أئمة الهدى السلام عليكم أهل البرّ و التقوى ، السلام عليكم ايها الحجج على أهل الدنيا ، السلام عليكم ايها القوامون في البريّة بالقسط ، السلام عليكم اهل الصفوة، السلام عليكم  يا آل رسول الله ، السلام عليكم أهل النجوي ، أشهد أنّكم قد بلّغتم و نصحتم و صبرتم في ذات الله و كـُذبتم و أسيء اليكم فغفرتم ، و اشهد انكم الأئمة الراشدون المهتدون ، و أنَّ طاعتكم مفروضة ، و أنَّ قولكم الصدق ، و أنَّكم دعوتم فلم تجابوا ، و أمرتم فلم تطاعوا ، و أنّكم دعائم الدين و اركان الارض ، لن تزالوا بعين الله ينسخكم من أصلاب كلّ مطهّر ، و ينقلكم من أرحام المطهّرات لم تدنّسكم الجاهلية الجهلاء ،‌ و لم تشرك فيكم فتن الاهواء ، طبتم و طاب منبتكم مَنَّ بكم علينا ديان الدين فجعلكم في بيوت أذن الله أن ترفع و يذكر فيها اسمه ، و جعل صلاتنا عليكم رحمة لنا و كفارة لذنوبنا اذ اختاركم الله لنا، و طيب خلقنا بما مَنَّ به علينا من ولايتكم ، و كنّا عنده مسلمّين بعلمكم معترفين بتصديقنا اياكم ، و هذا مكان من أسرف وأخطأ واستكان وأقر بما جني ورجا بمقامه الاخلاص،‌ وان يستنقذه بكم مستنقذ الهلكى من الرّدى، فكونوا لي شفعاء فقد وفدت اليكم اذ رغب عنكم أهل الدنيا واتـَّخذوا آيات الله هزواً واستكبروا عنها، يا من هو قائم لا يسهو ودائم لا يلهو ومحيط بكل شيء ولك المَنُّ بما وفـّقتني وعرّفتني ائمتي بما اقمتني عليه اذ صدَّ عنه عبادك وجهلوا معرفته واستخفـّوا بحقـّه ومالوا الى سواه فكانت المنَّة منك عليَّ مع اقوام خصصتهم بما خصصتني به، ‌فلك الحمد اذ كنت عندك في مقامي هذا مذكوراً مكتوباً فلا تحرمني ما رجوت ولا تخيبني فيما دعوت، بحرمة (محمّد وآله الطاهرين وصلى الله على محمّد وآل محمّد) ثم ادع لنفسك بما احببت ».
و في مصباح الزائر قال السيد ابن طاووس:

فاذا اردت وداعهم عليهم السلام فقل : « السلام على ائمة الهدى و رحمة الله و بركاته استودعكم الله واقراً عليكم السلام آمنا بالله وبالرسول وبما جئتم به ودللتم عليه، اللهم فاكتبنا مع الشاهدين ثم ادع الله كثيراً وسله ان لا يجعله آخر العهد من زيارتهم، وان اردت البسط في زيارتهم صلوات الله عليهم وقضاء الوطر من اهداء التحية اليهم فعليك بما سيأتي من الزيارات الجامعة ».
2- الزيارة الثانية : و هي مروية‌ في مصباح الكفعمي ، قال :

تقول في زيارة ائمة البقيع (عليهم السلام) بعد ان تجعل القبر بين يديك وانت على غسل:

« السلام عليكم يا خزان علم الله وحفظة سره وتراجمة وحيه اتيتكم يا بني رسول الله عارفاً بحقكم مستبصراً بشأنكم معادياً لأعدائكم موالياً لأوليائكم، بابي أنتم وامي صلى‌ الله على ارواحكم وابدانكم، اللهم اني اتولى آخرهم كما توليت اولهم وابرأ من كل وليجة دونهم آمنت بالله وكفرت بالجبت والطاغوت واللـّات والعزّى وكلّ ندّ يدعى من دون الله». (وتقول في وداعهم): «السلام عليكم أئمة الهدى ورحمة الله وبركاته استودعكم الله واقرأ عليكم السلام آمنا بالله وبالرسول وبما جئتم به ودللتم عليه اللهم فاكتبنا مع الشاهدين ولا تجعله آخر العهد من زيارتهم والسلام عليهم ورحمة الله وبركاته ».

user comment
 

آخر المقالات

  اخبار وروايات من كتب اهل السنة تتعلق بعاشوراء
  أنطوان بارا يروي قصته مع الإمام الحسين (عليه السّلام)
  أخلاق سيد الشهداء عليه السلام
  أحياء عاشوراء وإحياؤها ... إحياء للإنسان
  أبعاد ثورة الإمام الحسين (عليه السلام)
  الأشعریة
  مکانة الرسول الأکرم عند الله
  اعرف مذهبک
  من هو الصحابي
  الوفاء بالشرُوط في صلح الحسن (ع)